جيفري هينتون يستقيل من غوغل ويحذر من مخاطر التكنلوجيا الحديثة

81 مشاهدة
10:36 - 2023-05-03
علوم و تكنولوجيا

الداعي نيوز/ متابعة 

قدّم جيفري هينتون الذي ينظر إليه على نطاق واسع كأب روحي للذكاء الاصطناعي، استقالته محذرا من الأخطار المتزايدة الآتية من عمليات التطوير في هذا المجال.

وأعلن هينتون (75 عاماً) استقالته من "غوغل" في بيان أرسله لصحيفة نيويورك تايمز، قائلاً إنه نادم الآن على عمله.

وقال ل‍بي بي سي إن بعض مخاطر روبوتات الدردشة الذكية "مخيف للغاية".

وأضاف: "في الوقت الحالي، هم ليسوا أكثر ذكاء منا بقدر ما أستطيع أن أقول، لكنني أعتقد أنهم سيصبحون قريبا".

ومهدت أبحاث هينتون الرائدة حول التعلم العميق والشبكات العصبية، الطريق أمام أنظمة الذكاء الاصطناعي مثل "شات جي بي تي".

لكن هينتون البريطاني-الكندي المتخصص في علم النفس المعرفي وعلوم الكمبيوتر، قال ل‍بي بي سي إن برنامج الدردشة الآلي يمكن أن يتجاوز قريباً مستوى المعلومات التي يحتفظ بها الدماغ البشري.


وتابع قائلاً: "في الوقت الحالي، ما نراه هو أن أشياء مثل (جي بي تي - 4) تتفوق على الشخص في مقدار المعرفة العامة التي يمتلكها وإلى حد بعيد. بالنسبة للتفكير، إنه ليس جيداً، ولكنه يعمل فعلاً على التفكير البسيط".

وأشار إلى أنه "بالنظر إلى معدل التطوّر، نتوقع أن تتحسن الأمور سريعاً. لذلك يجب أن نقلق بشأن ذلك".

ولفت في المقال الذي أرسله إلى "نيويورك تايمز" إلى أن "جهات سيئة"، قد تحاول استخدام الذكاء الاصطناعي لفعل "أمور سيئة".

وقال رداً على طلب بي بي سي بالإيضاح أكثر حول هذه المسألة قائلاً: "هذا فقط نوع من السيناريو الأسوأ، نوع من السيناريو الكابوس".

وأضاف: "هل تستطيع أن تتخيل مثلاً أن أحداً سيئاً مثل الرئيس الروسي (فلاديمير بوتين) قرر أن يمنح الروبوتات القدرة على خلق أهدافه الفرعية".

وحذّر من أن هذا في النهاية قد "يخلق أهدافا فرعية ـ على سبيل المثال "أنا بحاجة للحصول على مزيد من القوة".

وقال: "لقد وصلت إلى استنتاج بأن نوع الذكاء الذي نطوره يختلف كثيراً عن الذكاء الذي لدينا".

"نحن أنظمة بيولوجية وهذه أنظمة رقمية، والفرق الكبير، أنه مع الأنظمة الرقمية لديك العديد من النسخ من ذات مجموعة الأوزان، ومن نموذج العالم ذاته".

وأوضح أن "جميع هذه النسخ تستطيع التعلم بشكل منفصل، لكنها تشارك معرفتها فوراً. فإن كان لديك 10 آلاف شخص، عندما يتعلم شخص واحد شيئا ما، سيعرفه الجميع تلقائياً. وهكذا يمكن أن تعرف روبوتات الدردشة أكثر من شخص واحد بكثير".

وتحدث هينتون أيضاً عن عدة أسباب أخرى دفعته للاستقالة من عمله: "واحد منها، أنني أبلغ الآن 75 عاماً. والآخر هو أنني أريد أن أقول أشياء جيدة عن غوغل. وستكون أكثر مصداقية إن لم أكن أعمل لصالح غوغل".

وشدد على أنه لا يريد انتقاد غوغل، وعلى أن الشركة كانت "مسؤولة للغاية".

وقال كبير علماء غوغل جيف دين: "لا نزال نلتزم بمقاربة مسؤولة للذكاء الاصطناعي. نتعلم باستمرار لفهم المخاطر الناشئة في ظل الابتكار بجرأة أيضاً".

 

#اخبار

اختيار المحررين