دراسة: بعض خلايا البكتيريا يمكن أن تصبح "جائعة" مثل البشر

476 مشاهدة
11:36 - 2023-04-09
صحة

الداعي نيوز/ متابعة 

توصلت دراسة إلى أن بعض خلايا البكتيريا يمكن أن تصبح "جائعة" وسريعة الانفعال، تماما مثلها مثل البشر.

ووجد علماء الأحياء المجهرية أن نقص العناصر الغذائية يتسبب في إطلاق بعض الخلايا البكتيرية للسموم الضارة في أجسامنا والتي يمكن أن تجعلنا مرضى.

وبينما ركزت الدراسة الحالية على بكتيريا واحدة فقط، إلا أنه إذا كانت النتائج متطابقة مع الأنواع الأخرى، فقد يمهد هذا لعلاجات جديدة للعدوى، وفقا للدراسة المنشورة في Nature Microbiology.

وقد أجرى الدراسة عالم الأحياء الدقيقة البروفيسور آدم روزنتال من جامعة نورث كارولينا في تشابل هيل وزملاؤه من جامعتي هارفارد وبرينستون، بالإضافة إلى شركة دانيسكو لأغذية الحيوانات الأليفة الهولندية.

وقال البروفيسور روزنتال: "تتصرف البكتيريا بشكل مختلف كثيرا عما كنا نظن تقليديا. 

حتى عندما ندرس مجتمعا من البكتيريا المتماثلة جينيا، فإنها لا تتصرف جميعا بالطريقة نفسها. وقد أردنا معرفة السبب".

واستخدم الفريق طريقة تحليل مطورة حديثا تسمى "التسلسل البكتيري القائم على المسبار" (probe-based bacterial sequencing)، لقراءة جزيئات الحمض النووي الريبوزي (RNA) لآلاف البكتيريا الفردية.

وتوجد الأنواع البكتيرية الأخيرة بشكل شائع في الطبيعة وهي سبب رئيسي للتسمم الغذائي.

واقترح الباحثون أن الخلايا المتماثلة وراثيا داخل المجتمع البكتيري لها وظائف مختلفة، حيث يتصرف بعض الأعضاء بشكل أكثر طواعية بينما ينتج بعضها الآخر السموم التي تجعلنا نشعر بالمرض.

وقرر روزنتال أن يلقي نظرة فاحصة على سبب تصرف بعض الخلايا كـ"سكان يتمتعون بسلوك حسن" والبعض الآخر "جهات فاعلة سيئة" مكلفة بإطلاق السموم في البيئة من حولها.

واختار الفريق بكتيريا Clostridium perfringens (أو C. perfringens)، وهي بكتيريا يمكن العثور عليها في الأمعاء لدى البشر والفقاريات والحشرات والتربة، للدراسة. 

وتمكنوا من فصل أو تقسيم الخلايا البكتيرية المفردة إلى قطرات لفك تشفير كل خلية على حدة.

 

#عامة #اخبار

اختيار المحررين